تحقق

صور قديمة لطفل لبناني يحتضن أمه المصابة بعد إطلاق صاروخ إسرائيلي على شاحنتهم في مدينة صور اللبنانية يعاد نشرها مع الادعاء أنها صور مزيفة للفلسطينيين في غزة

انتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي لطفل يحتضن أمه المصابة وهي على الأرض مع الادعاء أنهما من غزة ويمثلان الإصابة، ضمن حملة تحت هاشتاج “Pallywood” التي تشكك بوجود شهداء وجرحى في قطاع غزة وتتهم الفلسطينيين بالتمثيل من أجل كسب تعاطف دولي.

تحقق مرصد كاشف من صحة الصور ووجد أنها قديمة وأن الادعاء مضلل، حيث تبين باستخدام خاصية البحث العكسي والبحث في المصادر العلنية أن الصور تعود لموقع “Getty Images” والتقطها المصور غيث عبد الأحد.

كما أرفق الموقع وصفًا لهذه الصور، جاء فيه: “سقوط العديد من القتلى والجرحى بعد قصف جوي في المنطقة الجنوبية من مدينة صور. صور، لبنان – 23 يوليو/تموز: (المجلات الأمريكية ستصدر حتى 30 يوليو/تموز 2006): صبي لبناني مصاب يمسك بيد أمه بعد أن أصاب صاروخ من طائرة إسرائيلية شاحنتهم أثناء فرارهم من قريتهم بتاريخ 23 يوليو/تموز 2006 في صور، لبنان. وبحسب التقارير، قُتل ما لا يقل عن 130 شخصاً في صور منذ بداية الغارات الجوية”.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
Moses

Corrected Media
gettyimages
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى