تقارير وإحصائيات

حساب “هدى جنات” نموذجًا لنشر المعلومات المضللة عبر “إكس”

من خلال تتبع مرصد كاشف للشائعات والمعلومات المضللة عبر مختلف المنصات، وجد المرصد أن حساب “Hoda_jannat” ينشر معلومات مضللة بشكل متكرر ويخرج الأحداث عن سياقاتها.

في حين يعرف حساب “هدى جنات” نفسه على أنه مهتم بالقضايا العربية والعالمية وأنه المصدر الأول للمعلومة٫ إلا أنه يحتوي على العديد من المعلومات المضللة التي تهدف لتشويه سمعة الفلسطينيين بشكل عام وحماس بشكل خاص٫ ونشر أخبار ضد والحوثيين وإيران وافغانستان وقطر٫ ويتغنى “بانجازات جيش الاحتلال في قطاع غزة”.  

أنشئ الحساب عام 2020، ولا يوجد أي صورة أو معلومات عن صاحب/ة الحساب. ويتضمن أكثر من 19 ألف منشور، ويتابعه أكثر من 45 ألف متابع حتى إعداد هذا التقرير. وازدادت وتيرة النشر على هذا الحساب خلال الشهر الماضي حيث نشر الحساب 1262 تغريدة بمعدل 42 تغريدة في اليوم.

نعرض لكم أبرز المعلومات المضللة التي نشرها حساب “هدى جنات”:

أولًا: فيديو لحماس تضع أطفال إسرائيليين رضع في أقفاص الحيوانات وتجول بهم شوارع غزة. 

تحقق مرصد كاشف من هذه المعلومة وخَلُص إلى النتيجة التالية: 

الفيديو قديم لا علاقة له بأحداث السابع من تشرين الأول 2023، حيث أكد صاحب مقطع الفيديو أن الأطفال الذين ظهروا في المقطع المتداول هم أقرباؤه وليسوا أطفالًا اسرائيليين.

ثانيًا: فيديو لاحتفالات الفلسطينيين في  رام الله بالضفة الغربية برأس السنة خلال العدوان على قطاع غزة. 

تحقق مرصد كاشف من هذه المعلومة وخَلُص إلى النتيجة التالية: 

الفيديو قديم يعود لعام 2019، كما وأعلنت بلدية رام الله هذا العام عن عدم إضاءة شجرة الميلاد وعدم وجودها أصلًا واستبدلت بغرفة مهدمة تعبيرًا عن الحزن في زمن الميلاد جراء العدوان الحالي على قطاع غزة.

ثالثًا: مقابلة قديمة مع فايز الدويري تدل على أنه يخدع الناس بالكذب والاوهام بعد أن دفعت له قطر راتب 22 الف دولار شهريا. 

تحقق مرصد كاشف من هذه المعلومة وخَلُص إلى النتيجة التالية:

الفيديو مجتزأ من إحدى مقابلات اللواء فايز الدويري عبر قناة الحوار وخارج عن سياقة، فقد عرض الدويري القدرات العسكرية لجيش الاحتلال في سياق إحصائي -في لغة الأرقام- بعيدًا عن أي ظروف أخرى كطبيعة القتال ومكانه ثم انتقل للحديث عن هذه الظروف التي تجبر دولة الاحتلال على عدم استخدام كل قدراتها العسكرية ضمن ما أسماه “فائض القوة” ثم انتقل إلى شرح طبيعة المواجهة التي أُعد جيش الاحتلال الإسرائيلي لخوضها والتي تختلف عن التي تحدث في قطاع غزة.

رابعًا: نشرت جنات صورتين للصحفي وائل الدحدوح أرفقتهما بالعنوان التالي: الصورة في اليمين لوائل الدحدوح على السرير بتاريخ 16.1.24 حيث تم إخراجه من غزة بواسطة  نقالة  إلى مستشفى بمصر بعد أن ساءت حالته الصحية وقال إنه لا يستطيع الوقوف، أما الصورة في اليسار بتاريخ 17.1.24 وائل الدحدوح يصل عبر طائرة عسكرية قطرية إلى العاصمة القطرية الدوحة وهو بصحة جيدة يقفز ويجري مثل الحصان.

تحقق مرصد كاشف من هذه المعلومة وخَلُص إلى النتيجة التالية:

صورة الصحفي وائل الدحدوح على سرير المستشفى قديمة ومجتزأة من مقابلة قديمة مع الصحفي وائل الدحدوح نشرت بتاريخ 15/12/2023 على قناة الجزيرة يروي فيها تفاصيل استهداف طاقم قناة الجزيرة بطائرة استطلاع إسرائيلية برفقة زميله المصور الصحفي سامر أبو دقة في خانيونس، مما أدى إلى إصابته واستشهاد المصور أبو دقة.

ولم تكن هذه التغريدة الوحيدة الوحيدة عن الدحدوح للحساب٫ فمنذ مغادرته لقطاع غزة بتاريخ 16/1/2024 نشر الحساب عدة تغريدات مفادها أن وائل الدحدوح هرب من غزة لأن أمره انكشف كونه أحد قيادات حماس٫ وبأنه لا يحتاج للعلاج٫ وبأن زوجته الثانية تنتظره في قصر بقطر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى