تحقق

انتشار مقطع فيديو خارج عن سياقه مجتزأ من إحدى مقابلات اللواء فايز الدويري يتهمه بازدواجية التحليل

نشرت حسابات على منصات التواصل الاجتماعي جزءًا من الفيديو للخبير العسكري فايز الدويري وهو يقول: “في موازين مقارنة القوى، لا يمكن لحماس أن تهزم الجيش الإسرائيلي”. وادعت الحسابات أن الدويري لديه ازدواجية في التحليل العسكري داخل قناة الجزيرة وخارجها.

تحقق مرصد كاشف من صحة الفيديو ووجد أنه مجتزأ من سياقه. حيث تعود المقابلة لحوار الدويري مع قناة الحوار حيث استضافته في 4 حلقات من برنامج “مراجعات”، ونشرتها عبر منصة يوتيوب عام 2021. وأعادت قناة الحوار نشر جزء من المقابلة مع الدويري بتاريخ 9.11.2023 عبر منصة يوتيوب تحت عنوان: “الخبير العسكري فايز الدويري: لهذه الأسباب لا يمكن لإسرائيل أن تستعمل النووي في قطاع غزة”.

وفيما يتعلق بسياق الفيديو، كان الدويري يعرض القدرات العسكرية لجيش الاحتلال في سياق إحصائي -في لغة الأرقام- بعيدًا عن أي ظروف أخرى كطبيعة القتال ومكانه، حيث قال: “365 كيلو متر مربع (مساحة غزة)، لو الجيش الإسرائيلي بكل قدراته بدو يعمل عرض عسكري بدو 365 كيلو متر مربع”.

ثم بدأ بالتحليل والتركيز على طبيعة القتال في غزة إذ أكد أن دولة الاحتلال الإسرائيلي لا تستطيع أن تستخدم قدراتها العسكرية كلها ضد حركة حماس ضمن ما أسماه “فائض القوة”.

بدأ الدويري بطرح أمثلة تؤكد وجهة نظره تجاه ما أسماه “فائض القوة”:

أولًا: لا يمكن لدولة الاحتلال الإسرائيلي استخدام السلاح النووي ضد غزة بسبب وجود مستوطنات الاحتلال الإسرائيلية بجانبها.

ثانيًا: لا يمكن لدولة الاحتلال الإسرائيلي أن تستخدم العناصر الكيماوية والبيولوجية ضد غزة.

ثالثًا: لا يمكن لدولة الاحتلال حشد كافة جنودها في محيط غزة لأن ذلك ينعكس سلبيًا على أدائهم فيعيق بعضهم بعضًا ويصبحوا هدفًا للصواريخ.

رابعًا: لا يمكن لدولة الاحتلال استخدام كافة طائراتها في سماء غزة بسبب عدم وجود مجال جوي يستوعب عدد جميع الطائرات.

بناء على ما سبق يجب على دولة الاحتلال أن تستخدم حجم القوة المناسب في المكان والزمان المناسب وفقًا للدويري.

وأضاف أن جيش الاحتلال الإسرائيلي أُعد لمواجهة الطوق ومواجهة دول العمق الاستراتيجي وليس لمواجهة حركتي حماس والجهاد الإسلامي.

كما وضع الدويري قاعدة -كما أسماها- للانتصار والهزيمة وهي: “القوي إذا لم ينتصر فهو مهزوم والضعيف اذا لم يهزم فهو منتصر”. بالتالي فدولة الاحتلال الإسرائيلي اذا لم تنتصر فهي مهزومة والمقاومة إذا لم تهزم فهي منتصرة.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
إيدي كوهين אדי כהן

اوتريد الحويطي

قُرَيْشٍ

Hoda_jannat
Al Hiwar TV قناة الحوار (1)

Al Hiwar TV قناة الحوار (2)

Al Hiwar TV قناة الحوار (3)

Al Hiwar TV قناة الحوار (4)

Al Hiwar TV قناة الحوار (5)
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى