تحقق

فيديو من كواليس إعلان شركة جوال لرمضان هذا العام يعاد نشره ضمن حملة Pallywood التي تتهم الفلسطينيين بتزييف الشهداء والإصابات

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لطفل يغني أمام الخيام والركام، أرفق بالنص التالي: “90% مما ترونه من غزة هو عبارة عن علاقات عامة منسقة ومحررة وموجهة بواسطة آلة دعاية محترفة. لا تصدق؟ شاهد كيف يتم إنشاء مقاطع الفيديو. لم يكن الصحفي هو من صادف وجوده هناك، بل طاقم كامل. Pallywood”.

تحقق مرصد كاشف من صحة الادعاء ووجد أنه مضلل، فالفيديو المتداول يعود لكواليس إعلان شركة جوال لرمضان هذا العام 2024 ضمن “كليب” لأغنية “ستنور فينا الدنيا” التي تسلط الضوء على حجم الدمار والمعاناة التي يعاني منها الفلسطينيون في قطاع غزة خاصة في شهر رمضان.

إذ نشرت شركة جوال “فيديو كليب” الأغنية عبر قناتها على منصة يوتيوب بتاريخ 10.3.2024، تحت عنوان: “ستنور فينا الدنيا – اعلان جوال رمضان 2024”.

جدير بالذكر أن حصيلة عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة ارتفعت إلى 31726 شهيدًا و 73792 إصابة منذ السابع من تشرين الأول الماضي وفقًا لآخر تحديث لوزارة الصحة الفلسطينية في غزة. في حين بلغ عدد الوحدات السكنية المتضررة 360 ألفًا.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
Itamar Avni / Chief Hasbara Officer

Hoda_jannat

Henshi

Hamas Atrocities

Izlamic Terrorist

Cheryl E

אדי כהן Edy Cohen
Jawwal – جوال

الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني

وزارة الصحة الفلسطينية /غزة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى