تحقق

جيش الاحتلال أطلق النار على مستوطنة وليس على شابة فلسطينية على حاجز زعترة

انتشرت معلومات على مواقع التواصل الاجتماعي تدعي أن جنود الاحتلال أطلقوا النار باتجاه شابة فلسطينية قرب حاجز زعترة جنوب نابلس، بعد محاولتها طعن مجندة في جيش الاحتلال.

تحقق مرصد كاشف من صحة المعلومة ووجد أنها غير دقيقة. حيث أطلق جيش الاحتلال النار على مستوطنة بعد تلويحها بسكين على جنود الاحتلال على حاجز زعترة.

وأفاد موقع “واللا العبري” بأن المستوطنة تبلغ من العمر 40 عامًا، وقد يكون هجومها على الجنود هي محاولة انتحار. وأفاد الموقع أن إصابتها متوسطة.

مصادر الادعاءمصادر التحقق

Newpress | نيو برس

أركــــــــــان
موقع “واللا العبري”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى