تحقق

لا وجود لحظر تجوال في الداخل المحتل

انتشرت معلومة مجموعات واتساب وتلغرام، جاء فيها: “فرض حظر تجوال في كل “الدولة” من الساعة ٥ مساءا فقط مركبات الأمن يسمح لها بالحركة”.

تحقق مرصد كاشف من صحة هذه المعلومة ووجد أنها غير صحيحة. حيث بحث الفريق المختص بالشأن العبري في مرصد كاشف في وسائل الإعلام والمواقع العبرية ولم يجد ذكرًا لهذه المعلومة.

كما تواصل المرصد مع الصحفي أمير بويرات المتواجد في وادي عارة الذي أكد عدم وجود حظر في منطقته وأن هناك تجول طبيعي في الشوارع.

بينما ذكرت مواقع عبرية أنه تم إعلان منطقة 80 كيلومتر من حدود غزة كمنطقة عمليات عسكرية، كما قال الناطق الرسمي لجيش الاحتلال أن الدخول البري واحد من الخيارات الموضوعة على الطاولة.

يجدر الإشارة إلى أن كتا.ئب ال.قسـ..ام في قطاع غزة بدأت صباح اليوم السبت 7/10/2023 عملية أطلقت عليها “طوفان الأقصى” تضمنت إطلاق آلاف الصواريخ تجاه غلاف غزة ومدن الداخل المحتل مصحوبًا بدخول بري للمستوطنات المحاذية لقطاع غزة ووقوع اشتباكات عنيفة وارتقاء شهداء فلسطينيين وسقوط قتلى وأسر عدد من المستوطنين وجنود من جيش الاحتلال.

في حين شن جيش الاحتلال غارات جوية على مناطق من قطاع غزة، وأعلن ما يسمى بوزير الأمن القومي الإسرائيلي حالة طوارئ مدنية في “إسرائيل” بعد جلسة تقييم أمني للتطورات في قطاع غزة.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
مجموعات واتساب

مجموعات تلغرام
وسائل الإعلام والمواقع العبرية

الصحفي أمير بويرات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى