انتشر على مجموعات واتساب تصريح انتحالي منسوب لرئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، جاء فيه: “يتوجب على ملك الأردن أن يتدخل شخصيًا للمطالبة بالإفراج عن النائب الأردني عماد العدوان ونستهجن هذا التخاذل الأردني تجاهه”.

وانتشر تصريح انتحالي آخر نسب لعضو المكتب السياسي لحركة حماس، محمود الزهار، جاء فيه: “إننا ننظر الى حادثة النائب الأردني عماد العدوان على أنها مؤامرة أحيكت ما بين المخابرات الأردنية والإسرائيلية للإيقاع بالإخوان المسلمين بالأردن”.

تحقق مرصد كاشف من صحة هذه التصريحات، ووجد أنها غير صحيحة، حيث تواصل المرصد مع الناطق باسم حركة حماس، حازم قاسم الذي نفى صحة هذه التصريحات.

كما وبحث المرصد في المصادر العلنية والمواقع الرسمية لحركة حماس ولم يجد أي ذكر لهذه التصريحات.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أوقفت النائب الأردني عماد العدوان، أمس الأحد، بدعوى محاولة تهريب أسلحة وذهب عبر معبر الكرامة إلى الضفة الغربية.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
مجموعات واتسابالناطق باسم حركة حماس، حازم قاسم
شاركها.

Email: info@kashif.ps  Phone: 00970566448448 

https://kashif.ps/wp-content/uploads/2024/04/kashif-white.png
المرصد الفلسطيني للتحقق والتربية الإعلامية – كاشف، منصة مستقلة تهدف إلى مكافحة المعلومات المضللة وتعزيز مبادئ أخلاقيات النشر.
جميع الحقوق محفظة لمنصة كاشف للتحقق والتربية الإعلامية © 2024

فلسطين – نابلس – رفيديا  – عمارة جودة – ط1