تحقق

لا صحة لانتحار مجندة باسم سارة عويدان بعد اغتصابها والصورة المرفقة تعود للمجندة نوعا لازار

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لمجندة من جيش الاحتلال مرفقة بتعليق: “فضيحة اليوم انتحار المجندة “سارة عويدان” بعد تعرضها لاغتصاب جماعي واخفائها في أحد ثكنات الجيش بلواء “ماجلان” في غزة لعدة أيام”.

تحقق الفريق المختص بالشأن العبري في مرصد كاشف من صحة المعلومات ووجد أنها ملفقة، حيث بحث الفريق في وسائل الإعلام والمواقع والمجموعات العبرية ولم يجد ذكرًا لهذه المعلومات ولم يذكر اسم “سارة عويدان” في أي خبر.

أما الصورة المرفقة لنص الادعاء فهي تعود للمجندة “نوعا لإزار” التي قتلت في عملية إطلاق نار على حاجز مخيم شعفاط بالقدس المحتلة بتاريخ 8/10/2022.

الجدير بالذكر أن قناة كان ١١ العبرية ذكرت في تقرير لها بتاريخ ٢٤/١/٢٠٢٤ عن اتهام جندي احتياط في جيش الاحتلال باغتصاب مجندة خلال عملية عسكرية في قطاع غزة.

يجدر بالذكر أن جيش الاحتلال الاسرائيلي أعلن عن مقتل 574 جنديًا منهم 236 في قطاع غزة منذ بدء العملية البرية على قطاع غزة بتاريخ 27\10\2023.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
روزان قباص ال سالم. يهودية يمنية

طوفان الأقصى الفهيدي

الاسطوره

@Rida_M920

Jihaad Ayoub

Ahmad Almostapha

i24news

فلسطين اليوم

IDF

כאן חדשות  \ القناة 11
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى