تحقق

صورة قديمة من إصابة طفلة في اليمن عام 2020 يعاد نشرها على أنها حديثة من قطاع غزة

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي صورة تظهر فيها طفلة مصابة على الأرض وبجانبها طفل يحاول سحبها مرفقة بتعليق: “أثناء خروجهم للبحث عن الماء، قامت قوات الاحتلال بقنصهم للتسلية. ياعالم هل أصبح دم أطفال غزة رخيص لهذا الدرجة؟ إلى متى هذا الصمت أمام جرائم الكيان الصهيوني الخبيث”.

تحقق مرصد كاشف من صحة الصورة ووجد أنها مضللة وقديمة، حيث انتشرت بتاريخ 17/8/2020 لطفلة تدعى رويدا صالح تبلغ من العمر 6 سنوات من مدينة تعز جنوب اليمن، وتوثق الصورة إصابة الطفلة في رأسها برصاص قناص تابع لجماعة الحوثيين. ولاقت هذه الصورة تفاعلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي وأطلق عليها لقب طفلة الماء لأن الطفلة كانت تحمل في يدها قارورة لتعبئة الماء قبيل إصابتها، كما ويظهر في الصورة شقيقها وهو يحاول انقاذها من خلال سحبها زحفاً خوفًا من استهدافه برصاص القناص.

يذكر أنه منذ السابع من تشرين الأول عام 2023، قتل الاحتلال أكثر من 12 ألف طفلًا في قطاع غزة، وفقاً لإحصائيات وزارة الصحة في غزة.

مصادر الادعاء مصادر التحقق
بدرالدين

سلمان الثلاياء

قاهر اخرائيل الصهاينه


اليماني الحر


شعبان نوندا


محمد الحاج


ابو يمن

العربية الصورة الاصلية


وزارة الصحة الفلسطينية
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى