تحقق

حقيقة الصورة المتداولة للدكتور محمد دويكات وهو داخل قفص حديدي

انتشرت صورة على مواقع التواصل الاجتماعي مع تعليق جاء فيه: “المحاضر في جامعة النجاح الفلسطينية محمد دويكات يقف خلف ساتر حديدي أثناء توزيع أوراق الامتحان، وذلك تحسباً لأي هجوم من الطلاب بسبب العلامات المتدنية”.

تواصل مرصد كاشف مع د.محمد دويكات حيث قال ل”كاشف”: أنه استخدم القفص الحديدي في إحدى محاضراته كدقيقة صمت تضامنًا مع الشيخ خضر عدنان، للتركيز على قضيته، ورفع وعي الطلبة بها.

في المحاضرة التالية، كان يحمل نتائج طلابه، والتي كانت منخفضة لمجموعة كبيرة من الطلبة، فقرر المزاح معهم كونهم غير راضين عن النتائج بأن “يختبئ” داخل القفص الحديدي كإشارة “لخوفه” من رشقه بالحجارة أو مهاجمته عند رؤية النتائج.

استطاع الدكتور دويكات كسر الجو الذي ساد المحاضرة، وسط ضحكات الطلبة وهم مدركون تمامًا أن الدكتور يمازحهم.

وأشار الدكتور دويكات أن هذه التجربة هدفت إلى تعزيز قيم حرية الرأي والتعبير وتقبل الآراء المختلفة والمتناقضة.

مصادر الادعاء مصادر التحقق
ياسر سعدون

beprogrammer.org

رفح الان

رياض زيد الكيلاني

اجتماعيات عزون

مدينة نابلس Nablus City

جوكر كركوك

أبو محمود عهد العاصفه

محمد عبدالله

موقع هيلا HELA

رياضيات التوجيهي 2020 – الأستاذ علاء هاني أبوعبيد

يوسف حمدان
الدكتور محمد دويكات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى