انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي عدة صور لأشخاص يعانون من انتفاخ في عيونهم مرفقة بإدعاء: “تفاصيل الحدث: دهست دبابة عش الدبابير، خلال عملية في المنطقة العازلة جنوب قطاع غزة، بالقرب من السياج الحدودي في منطقة نيريم. بعد أن دهست العش، خرجت كمية كبيرة من الدبابير ولسعت الجنود. وتم نقل المصابين إلى مستشفى تل هشومير”.

تحقق مرصد كاشف من صحة الصور ومن خلال البحث العكسي وجد أنها قديمة ولا تعود لجنود الاحتلال.

فالصورة الاولى انتشرت منذ عدة سنوات ضمن أبحاث طبية لإصابة رجل بلسعة دبور في وجهه.

أما الصورة الثانية نشرها حساب Mr lente loquito على موقع فليكر بتاريخ 18/8/2013 برفقة عدة صور توثق ردة فعل تحسسية للدغة الدبور.

والصورة الثالثة نشرت ضمن مقال على صحيفة dailymail بتاريخ 14/5/2014 لسيدة تدعى إيزي ريتشاردز تعاني من حالة وراثية تؤدي إلى تورم جسدها. حيث أن هذه الحالة تنجم عن النقص من البروتين الموجود في الجهاز المناعي أو عن الإجهاد.

والصورة الرابعة نشرت قديمًا على عدة مواقع روسية لإصابة رجل بلدغة نحلة في منطقة العين.

والصورة الخامسة نشرت ضمن تقرير على موقع itsamarython لمقابلة مع عداءة تدعى ماري جونسون توثق فيها معناتها مع الحساسية المفرطة من ممارسة التمارين الرياضية.

يشار أن موقع واي نت العبري نشر بتاريخ 10/5/2024، أن 12 جنديًا من نخبة المدرعات وجفعاتي في جيش الاحتلال تعرضوا للدغات مئات النحل في قطاع غزة، وتم نقل أحدهم إلى المستشفى في العناية المركزة.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
نبَٰضٓـهـ غَـزآوُيَـه

صاحب السعادة

النائب محمد ناصر الحزمي الإدريسي

علي بن محمد الحسني

Hamza Doleh

batoul jaber


waspvenom مصدر الصورة الاولى

flickr مصدر الصورة الثانية

eparazit مصدر الصورة الثالثة

dailymail مصدر الصورة الرابعة

itsamarython مصدر الصورة الخامسة

ynet
شاركها.

Email: info@kashif.ps  Phone: 00970566448448 

https://kashif.ps/wp-content/uploads/2024/04/kashif-white.png
المرصد الفلسطيني للتحقق والتربية الإعلامية – كاشف، منصة مستقلة تهدف إلى مكافحة المعلومات المضللة وتعزيز مبادئ أخلاقيات النشر.
جميع الحقوق محفظة لمنصة كاشف للتحقق والتربية الإعلامية © 2024

فلسطين – نابلس – رفيديا  – عمارة جودة – ط1