تحقق

المستشفى الميداني الإماراتي مفتوح ويستقبل الجرحى

انتشرت صورة على مواقع التواصل الاجتماعي مرفقة بتعليق: “المستشفى الميداني الإماراتي في غزة فارغ من المصابين والجرحى بسبب مقاطعة أهل غزة هذا المستشفى وذلك بسبب تجسس الإمارات على المقاومة ودعمها للكيان الصهيوني”.

تحقق مرصد كاشف من صحة المعلومات وتبيّن أنها غير صحيحة. حيث تواصل المرصد مع رئيس بلدية رفح أحمد الصوفي الذي نفى لكاشف صحة هذه الإدعاءات وأكدّ أنه يزور المستشفى بشكل شبه يومي، وتم إجراء أكثر من 70 عملية جراحية متنوعة بالإضافة إلى وجود 75 جريح بداخله ما زالوا يتلقون العلاج.

و تواصل المرصد أيضًا مع الصحفي محمد أحمد المتواجد في رفح والذي أكدّ لكاشف أنه يتواجد بداخل المستشفى عشرات الجرحى الذين يتلقون العلاج. وأكد أنه زار المستشفى عدة مرات وتأكد من استقبال الجرحى القادمين من مستشفيات وزارة الصحة لإجراء العمليات الجراحية المعقدة لهم.

وأكد على ذلك الصحفي أحمد عبد العزيز الذي أفاد للمرصد أن المستشفى الميداني الإماراتي يعمل على مدار الساعة في استقبال الحالات الجراحية المعقدة التي يتم تحويلها من مستشفيات جنوب القطاع، ويقومون بإجراء العمليات الجراحية للمصابين على مدار الساعة فضلًا عن استقبال الحالات المرضية.

فيما قال مكتب العلاقات العامة للمشفى لكاشف أن المستشفى يعمل بكامل طاقته ويستقبل الحالات المرضية بالإضافة إلى استقبال الجرحى الذين يتم تحويلهم من مستشفيات جنوب القطاع بالتنسيق مع وزارة الصحة بغزة، وأشار أن المستشفى لا يستقبل الجرحى بشكل مباشر.

وحول الصورة المرفقة مع الإدعاء، وجد مرصد كاشف أنها تعود لاستعدادات افتتاح المستشفى الميداني في غزة ووانتشرت بتاريخ 4/12/2023.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
وليد حسن

الناطق العسكري

نهشل نهشل

اخبارية العرب

.أريجArjee
مكتب العلاقات العامة للمشفى الميداني الاماراتي في غزة

أحمد الصوفي رئيس بلدية رفح

الصحفي أحمد عقد العزيز

الصحفي محمد أحمد

24 AE – أصل الصورة المرف
قة بالادعاء
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى