تحقق

الصورة المتداولة لتصدع في سد ميدانكي في سوريا وليس لسد أتاتورك في تركيا.

تداولت صفحات اجتماعية وإخبارية على مواقع التواصل الاجتماعي معلومات تدعي بأن سد أتاتورك على وشك الانهيار بسبب التشققات التي تشكلت بعد الزلازل وترافق هذا الدعاء مع صورة.

تحقق مرصد كاشف من صحة الصورة المتداولة ووجد أنها تعود لتصدع في سد ميدانكي بمنطقة عفرين في سوريا جراء الزلزال المدمر. حيث تم الإبلاغ عنه في عدة وسائل إعلامية كالحدث وعنب بلدي.

كما صرح نائب الرئيس التركي فؤاد أوكطاي بعدم تضرر السدود المائية في تركيا بسبب الزلزال الأخير بعد فحصها، باستثناء سد سلطان صويو في ولاية ملاطية التركية، الذي سيجرى تفريغ المياه الموجودة فيه كإجراء احترازي.

الجدير بالذكر، أن زلزالًا كان قد ضرب فجر الاثنين، 6 شباط 2023، منطقة تركيا وسوريا بلغت قوته 7.7 درجات على مقياس ريختر، أعقبه آخر بعد عدة ساعات بقوة 7.6 درجات، متسببا بوفاة أكثر من ٢٦ ألف شخص من كلا البلدين، في حصيلة غير نهائية.

أنجز هذا التقرير بدعم الشبكة العربية لمدققي المعلومات (AFCN) من أريج، كجزء من مشروع “صح” ضمن برنامج “قريب” الذي تنفذه الوكالة الفرنسية للتنمية الاعلامية (CFI) و تموله الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD).

مصادر الادعاءمصادر التحقق
الواقع والحقيقة والخبر ويقين
حلونجي halawanji
Adam Yasin
Slim Machat
Barka Degam
AlHadath الحدث
عنب بلدي
TC Malatya Valiliği
الدفاع المدني السوري
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى