تحقق

الأسير المحرر محمد نزال لم يزيف إصابته وهو بحاجة لزراعة “بلاتين” في يديه

نشرت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يظهر فيه الأسير المحرر محمد نزال وهو ينتقل من حافلة “البوسطة” – المخصصة لنقل الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال – إلى حافلة الصليب الأحمر وهو يرتدي ملابس السجن الرمادية مرفقاً بتعليق: “السجين الفلسطيني محمد نزال إدعى أن أفراد إدارة السجون كسروا يديه، انظروا إلى يديه عند صعوده للصليب الأحمر”. حيث يظهر نزال في الفيديو بدون أي ضمادات على يديه٫ فيما كانت يداه ملفوفتان بضمادات حين نزل من حافلة الصليب الأحمر وأجرى مقابلات صحفية قال فيها أنه تعرض لضرب عنيف من قبل إدارة السجن وبأنه يشعر بألم شديد بيديه ولم يتلق أي علاج قبل إطلاق سراحه.

يؤكد مرصد كاشف أن الفيديو المنتشر للأسير المحرر نزال لا يتعارض مع تصريحه بأنه تعرض للضرب٫ حيث أكد في مقابلته بأن الاحتلال لم يقدم له أي مساعدة طبية لذلك من الطبيعي أن يظهر في الفيديو بدون أي ضمادات. فيما أكد لكاشف أنه عند وصوله لسيارة الصليب الأحمر أخبرهم أنه يعاني من ألم في يديه وقاموا بلف يديه.

تواصل مرصد كاشف مع المتحدثة باسم الصليب الأحمر هند خليفة التي أكدت أن الصليب الأحمر لا يقوم بإعطاء معلومات حول الوضع الصحي للأسرى بشكل فردي سواء من الجانب الفلسطيني أو الإسرائيلي. ولكنها أكدت على وجود طاقم طبي خلال عملية إطلاق سراح الأسرى في الأيام الماضية.

أما معتز نزال شقيق الأسير المحرر محمد نزال زود كاشف بتقرير طبي صادر عن مجمع فلسطين الطبي٫ ويؤكد التقرير أنه يعاني من ورم في كلتا يديه وكسور في الرأس نتيجة لتعرضه للضرب من قبل جنود الاحتلال في السجن٫ كما يظهر في الصورة ادناه.

التقرير الطبي من مجمع فلسطين الطبي – رام الله

كما زود المرصد بصور الأشعة التي خضع لها نزال ليديه٫ والتي تظهر الكسور فيها بشكل واضح كما هو مبين أدناه.

صورة الأشعة ليدي الطفل محمد نزال من مستشفى جنين الحكومي

وفي إفادته لمرصد كاشف٫ أكد نزال: “دخلوا إلى أقسام الأسرى واعتدوا علينا، حاولت الدفاع عن نفسي٫ لكن السجان ظلَّ يضربني حتى خرج من القسم. تعرضت للضرب منذ ثماني دون أن يقدموا لي علاج. عندما وصلت حافلة الصليب الأحمر٫ أخبرتهم أنني أعاني من ألم في يدي وقاموا بلفهما. وعندما وصلت لمجمع رام الله الطبي٫ قدموا لي علاج أولي٫ وفي مستشفى جنين الحكومي قاموا بتجبير يدي وأخبروني بضرورة زرع بلاتين في كلتهما غداً”.

يذكر أن الأسير المحرر محمد نزال أفرج عنه فجر الثلاثاء 28\11\2023 ضمن الدفعة الرابعة من صفقة التبادل بين إسرائيل وحركة حماس، ضمت هدنة وقف إطلاق النار التي بدأت في تمام الساعة السابعة من صباح يوم الجمعة الموافق 24\11\2023. حيث أفرجت حركة حماس عن 62 محتجزاً إسرائيلياً في غزة، فيما أفرج الاحتلال الإسرائيلي عن 177 أسيراً فلسطينياً من النساء والأطفال.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
danielamram6

Israel Foreign Ministry

Guy lerer גיא לרר

Brother Rachid الأخ رشيد

Tamar Schwarzbard

Semenovych



صورة الأشعة

التقرير الطبي

– معتز نزال شقيق الأسير المحرر محمد نزال


الأناضول
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى