تحقق

ادعاء ملفق عن اتصال تلقاه الشهيد اياد الحسيني من قبل قيادي في حركة حماس

تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي معلومات نُسبت للإعلام العبري بأنَّ “آخر إتصال تلقاه الشهيد اياد الحسني كان من قيادي بارز في حماس حاول اقناعه بوقف إطلاق الصواريخ، وهذا الإتصال ساعد في تحديد موقعه بدقة”.

تحقق الفريق المختص بالشأن العبري في مرصد كاشف من صحة المعلومات ووجد أنها ملفقة وليس لها وجود في وسائل الاعلام العبرية.

يُذكر أنه تم اغتيال القيادي إياد الحسني يوم الجمعة 12/5/2023 من قبل طائرات الاحتلال في استهداف شقة سكنية بحي النصر غرب مدينة غزة.

مصادر الادعاءمصادر التحقق
مجموعات واتسابوسائل الإعلام العبرية
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى